تقييم المقال
المقال التالي :
سجود المشركين خلف الرسول

قرأ الرسول صلى الله عليه وسلم السورة، وكأنه يقرأ بيانًا تحذيريًّا إلى مشركي قريش؛ فالسورة فيها من القوارع ما فيها، ولم يقدر على مقاطعته أحد، ويا ليتنا نتصوَّر هذا الموقف، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ القرآن بصوته العذب، وخشوعه الكامل، وفهمه العميق لكل حرف، ثم الجميع حوله يُنصت، وكأن على رءوسهم الطير!

  • تعليقات الفيسبوك
  • تعليقات الموقع

التعليقات

إرسال تعليقك